lamlooom

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
لأننا نعشق التميز نتمنى أن تكون متميزنا وتسجل في المنتدى
واذا كنت مسجل في المنتدى يرجى تسجيل الدخول

منتدى لملوم من اجمل المنتديات العربية الهادفة والمسلية.

المواضيع الأخيرة

» angry birds لعبة الطيور الغاضبة
الجمعة سبتمبر 16, 2011 12:59 am من طرف lamlooom

» تعلم الشاميه من دون معلم
الأربعاء مايو 25, 2011 3:37 pm من طرف lamlooom

» لعيون المنتدى وعيون سوريا وعيونها
الجمعة مايو 20, 2011 7:21 am من طرف Mr.LOVE

» وداعا بل الى اللقاء
الجمعة مايو 20, 2011 3:58 am من طرف معشوقة هانا

» لبن العصفور حقيقة ام خرافة !!!!!
الأربعاء مايو 18, 2011 2:18 pm من طرف lamlooom

» الشجرة الباكية
الأربعاء مايو 18, 2011 2:13 pm من طرف lamlooom

» غناء مليون رقم عش................+ مقتطفات اخرى
الأربعاء مايو 18, 2011 2:12 pm من طرف lamlooom

» هل تعلم ان الماء يسمع كلامك؟!
الإثنين مايو 16, 2011 11:08 pm من طرف Soso_honey

» صور بيت رومنسي
الإثنين مايو 16, 2011 11:01 pm من طرف Soso_honey

التبادل الاعلاني


    بصمات الإنسان التي تميزه عن غيره

    شاطر
    avatar
    lamlooom
    Admin

    انثى عدد المساهمات : 691
    نقاط : 1662
    السٌّمعَة : 12
    تاريخ التسجيل : 03/10/2010
    العمر : 26
    الموقع : syr

    بصمات الإنسان التي تميزه عن غيره

    مُساهمة  lamlooom في الأربعاء ديسمبر 01, 2010 10:22 pm

    بصمات الإنسان التي تميزه عن غيره
    ******

    إنك إذا نظرت إلى رؤوس أصابعك ترى شبكة من السلاسل، وهذه السلاسل تكون على تماس مع أعضاء الحس في الجلد، وتختلف هذه السلاسل التي تؤلف بصمات الأصابع من شخص لآخر، أما هي فلا يمكن أن تتغير.


    فإذا حدث واحترق جلد الأصابع مرات متتالية تظهر نفس البصمات في كل مرة بعد أن يلتئم الجرح.

    وهناك نفس الخصائص في البصمات خصوصاً في الوسط، وعلى طول السلاسل وفي أطرف الأصابع، ولكن بالنسبة لكل فرد من أفراد المجتمع هناك ترتيبات مختلفة لهذه الخصائص، والآن أصبح من السهل على أي خبيرإيجاد حوالي مئة من هذه الخصائص المختلفة في بصمة الإصبع.

    وهذا يعني أن لبصمة الإصبع مئة نوع مختلف من الترتيبات, لذلك لايمكن لأي بصمة إصبع لشخص ما أن تتشابه مع بصمة إصبع لشخص آخر.

    إنها إحدى المعجزات الإلهية أن يمتلك كلاً منا بصمات أصابع خاصة لا تشبه أي شخص آخر، وهي تبقى هكذا طيلة حياة الإنسان دون أن تتغير مادام الإنسان على قيد الحياة.

    وقد ذكر هذا الإعجاز في القرآن الكريم، حيث قال الله تعالى في تحديه لمن ينكر قدرته على خلق البشر مرة ثانية بعد الموت: " أيحسب الإنسان أن لن نجمع عظامه ،بلى قادرين على أن نسوّي بنانه " صدق الله العظيم "

    ********

    خلق الله الإنسان مليء بالعجائب الدالة على قدرته سبحانه وتعالى وميزه في كل جزء من جسمه ونفسه وبصمات الإنسان التي تميزه عن غيره لا حدود لها ولقد من الله علينا بمعرفة بعضها واستخدامه في تحديد شخصية الإنسان والتفريق بينه وبين الآخرين لأغراض عدة ونود هنا أن نذكر معلومات مبسطة عن بصمات إضافية مثل:

    1. بصمة الرائحة
    كل انسان ينفرد برائحة ويتميز بها , كما ذكر في القران على لسان يعقوب عليه السلام : وَلَمَّا فَصَلَتِ الْعِيرُ قَالَ أَبُوهُمْ إِنِّي لأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ لَوْلاَ أَن تُفَنِّدُونِ) -يوسف: 94 .,
    إن في هذه الآيه تاكيداً لبصمة رائحة سيدنا يوسف – عليه الصلاة والسلام-, وهذه الصفة استغلت في تتبع آثار أي شخص معين , بواسطة الكلاب " الوولف" حيث أنها بعد أن تشم رائحة ملابس الشخص يمكنها إخراجه من بين آلاف الأشخاص.

    واليوم يستخدم جهاز قياس الرائحة وتسجيل مميزاتها بأشكال متباينة ومخططات علمية لكل شخص، وهى تعتمد على أن لكل شخص رائحته الخاصة التى لا تتفق مع غيره والتى تبقى مكانه حتى بعد مغادرته لهذا المكان، وعليها قامت فكرة "الكلاب البوليسية المدربة" فالكلب المدرب يستطيع أن يميز بين رائحة توأمين متطابقين تماماً.

    ويقول البورفيسور (وولتر نيوهاوس) من جامعة "ايرلانجن" بألمانيا : إن كل خطوة قدم عارية لإنسان بالغ تترك على الأرض كمية من العرق تقدر بحوالى أربعة أجزاء من بليون جزء من الجرام، ورغم ضآلتها وعجز أية وسيلة متاحة لاكتشافها إلا أنها كافية لأنف الكلب المدرب لتتبع مسارها. (للاضافة)

    2. بصمة الشفاه
    كما أودع الله بالشفاه سر الجمال أودع فيها كذلك بصمة صاحبها، ونقصد بالبصمة هنا تلك العضلات القرمزية التي كثيرًا ما تغنَّى بها الشعراء وشبهها الأدباء بثمار الكريز، وقد ثبت أن بصمة الشفاه صفة مميزة لدرجة أنه لا يتفق فيها اثنان في العالم، وتؤخذ بصمة الشفاه بواسطة جهاز به حبر غير مرئي حيث يضغط بالجهاز على شفاه الشخص بعد أن يوضع عليها ورقة من النوع الحساس فتطبع عليها بصمة الشفاه، وقد بلغت الدقة في هذا الخصوص إلى إمكانية أخذ بصمة الشفاه حتى من على عقب السيجارة

    3. بصمة المخ
    ابتكر "لورانس فارويل" تقنية جديدة تعرف بإسم" بصمة المخ" يمكن أن يتحدد من خلالها مدى علم المشتبه به بالجريمة مما يمكن المحققين من التعرف على مرتكبي الجرائم.

    وتعمل تقنية فارويل الجديدة بقياس وتحليل طبيعة النشاط الكهربائي للمخ في أقل من الثانية لدى مواجهة صاحبه بشيء على علم به. وعلى سبيل المثال إذا ما عرض على قاتل جسم من موقع الجريمة التي ارتكبها لا يعرفه سواه يسجل المخ على الفور تعرفه عليه بطريقة لا إرادية.

    وتسجل التقنية ردود أفعال المخ بواسطة أقطاب كهربية متصلة بالرأس ترصد نشاط المخ كموجات. أما الشخص الذي لم يكن في موقع الجريمة فلن يظهر على مخه أي رد فعل.

    *********


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت سبتمبر 23, 2017 1:45 pm